الرئيسية » أخبار » أخبار حصرية » كيف يحتال حداد على الدولة بالاستيراد من نفسه لنفسه
10415643_545959192244127_4816186213574753920_n

كيف يحتال حداد على الدولة بالاستيراد من نفسه لنفسه

خاص:
هذا الجدول أخذناه من تقرير سري وقع بين أيدينا رغما عن أصحابه أعده مكتب عبور للسلع يقع مقره في ميناء بجاية واسمه مكتب بودبزة. التقرير الذي أعد في مارس 2014 يثبت تهريب العملة الصعبة المكثف الذي يقوم به عبد الحفيظ حداد مدير شركات السيراميك الخمسة التي يملكها حداد في سطيف ومدير مصنع السيراميك الذي اشتراه في اسبانيا بما يزيد عن 100 مليون يورو من قروض البنوك الجزائرية.
عبد الحفيظ حداد وأقاربه يقومون باستيراد كميات غير معروفة من المواد الأولية أو المصنعة والتجهيزات مقابل مبالغ ضخمة باسم شركاتهم الخمسة التي تقع في مدينة العلمة بسطيف وهي شركات (حداد سيراميك، الهضاب للسيراميك، المستقبل للسيراميك، لاتينو سيرام، سيت سيرام)، يستوردونها بفواتير مضخمة من مصنع Kerafrit الذي يملكه حداد في مدينة Nules شرق اسبانيا. حداد السبنيولي يشتري عن طريق مصنعه Kerafrit تلك المواد بأسعار منخفضة ثم يبيعها لحداد الجزائري بأسعار مرتفعة، يعني حداد يشتري لنفسه من نفسه ويدفع لنفسه بالعملة الصعبة التي يأخذها من البنك المركزي الجزائري ليستفيد بها هو واخوته ومعه الاقتصاد الإسباني وينهار الاقتصاد الجزائري.
خلال شهرين فقط وكما يظهر لكم تمكن حداد في الفترة بين جانفي ومارس 2014 من تهريب 443315 يورو من حساباته في فروع بنك القرض الشعبي الجزائري وبنك البركة في سطيف إلى بنوك إسبانية دون أن يحاسبه أحد أو يساءله أو يحقق في أمر الكميات التي يتم استيرادها فضلا عن جودة ما يتم استيراده.
سؤال للسراق حداد، ما دمت تطالب الدولة باقتراض المال لإنشاء المصانع لماذا لم تنقل مصنعك الإسباني إلى الجزائر يا صحيح الوجه؟
انتهى على بركة الله هذا المبحث من موسوعة “النفائس والذخائر في ترييش وتنتيف الجزائر” الذي لا ننصحكم بإطالة الإمعان فيه باش ما تتسوفجوش وننصحكم بالمقابل بالمواظبة على قراءة كتاب: “العشق المتطرف بين المواطن والتقشف” لكي تبقوا مواطنين صالحين نائمين ميتين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*