الرئيسية » أخبار » أخبار حصرية » الخبر الجزائرية تقع في فخ عبد الباري عطوان المدعوم قطريا

الخبر الجزائرية تقع في فخ عبد الباري عطوان المدعوم قطريا

خاص:
وقعت جريدة الخبر الجزائرية ضحية لموقع رأي اليوم الذي يديره عبد الباري عطوان المدير السابق لجريدة القدس العربي.
فقد نقلت الخبر عن موقع عطوان أن وزيرتي السياحة الجزائرية نورية زرهوني والفلسطينية رولا معايعة تعاركتا في مؤتمر وزراء السياحة العرب الذي عقد في مصر. وادعت الخبر نقلا عن رأي اليوم أن سبب العركة كان رفض الوزيرة الجزائرية للتطبيع في وقت دعت وزيرة سياحة فلسطين نظراءها إلى السماح لمواطنيهم بزيارة الأراضي التابعة للسلطة الفلسطينية لكسر الحصار المضروب عليها.
وبعد نشر الخبر اتصل مسؤوول في الدائرة الإعلامية بوزارة السياحة الجزائرية بجريدة الخبر مكذبا النبأ، ونافيا حضور وزير السياحة الجزائرية أصلا لاجتماع القاهرة. وقال المسؤول بأن نورية زرهوني كانت في ذلك الوقت تحضر اجتماعا آخر لوزراء السياحة في البحر الأبيض المتوسط.
وتساءلت الخبر عن الجهة التي سربت هذه المعلومة الكاذبة واتهمتها بمحاولة الإساءة للعلاقات الجزائرية الفلسطينية، محاولة بذلك تبرير هذا الخطأ الفادح الذي كان يمكن للخبر ألا تقع فيه لو أنها اتصلت بوزارة السياحة للتأكد قبل نشر الخبر.
نحن في مجلة السياق العربي نعتقد أن الجهة التي سربت الخبر هي بلا شك جهة قطرية إخوانية تتبنى رؤية عراب الإخوان المسلمين يوسف القرضاوي الذي أفتى بعدم جواز زيارة الأراضي الفلسطينية بالنسبة للمواطنين العاديين في الدول الإسلامية لكنه سكت حين زار أمير قطر قطاع غزة بموافقة ومباركة اسرائيلية.
والخلاصة هي أن عبد الباري عطوان وموقعه رأي اليوم يثبتان يوما بعد يوم أنهما مجرد أدوات قطرية في المنطقة تحرك الرأي العام العربي لصالح نظام آل ثاني في دائرة الصراع القطري الإماراتي الذي لن ينتهي ولو زعم مجلس التعاون الخليجي ذلك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*